مدونات ضد المحاكمات : الحرية لمدحت الحداد | الحرية لعصام حشيش | الحرية للدكتور بشر | الحرية لضياء فرحات | الحرية لخيرت الشاطر | الحرية لحسن مالك


رسالة من إسماعيل أحمد أشرف إلي والده بمناسبة نجاحه وحصوله علي ليسانس اللغات والترجمة – قسم اللغة الألمانية
والدي الحبيب فك الله آسرك
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ...
في البداية احمد الله تعالي علي توفيقه لي في امتحاناتي وعلي الانتهاء من دراستي و احب ان اهدي إليك يا والدي هذا النجاح الذي كنت تنتظره وبرغم غيابك عني فأنك كنت معي بدعائك لي وتقديم النصائح الي
والدي الحبيب
اسأل الله تعالي أن يرزقك الصبر علي الابتلاء والثبات علي طريق الدعوة وان يجعل الله هذا في ميزان حسناتك يوم القيامة, وان تكون هذه المحنه بمثابة منحه لك من الله تعالي فأن المحن علي طريق الدعوة هي سنة الله في الدعوات وليست نتيجة أخطاء , بل إن عدم تعرض أصحاب الدعوات للمحن يشكك في صحة الطريق الذي يسلكونه, فلابد أن يبتليك الله وان يمتحنك فأصبر واحتسب قال تعالي " الم , احسب الناس ان يتركوا ان يقولوا آمنا وهم لا يفتنون, ولقد فتنا الذين من قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكذابين "
وفي الحديث الشريف " اشد الناس ابتلاء الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل "
لذلك فان المحنه هي فتره لأزمه وأساسيه في عمر الدعوة
وأريد أن أقول لك ولجميع إخوانك المعتقلين " فرج الله أسركم جميعا " :
إن النظام الحاكم وان استطاع أن يتحفظ عليكم وعلي أموالكم أو حتى أن يصادرها فلن يستطيع ولن يملك أن يتحفظ أو أن يصادر ما هو اغلي واهم من ذلك وهي فكركم وعقيدتكم وايمانكم ومنهجيتكم لأنهم لا يستطيعون حصارها فهي لا تتزحزح عن قلوبكم ولا يوجد فيها فصال وهي بالنسبة إليكم ارسخي من الجبال علي الأرض
واستشهد هنا بشعر للدكتور يوسف القرضاوي:
تالله ما الطغيان يهزم دعوة ------------ يوماً و في التاريخ بر يميني
ضع في يدي القيد ألهب أضلعي ------- بالسوط، ضع عنقي على السكين
لن تستطيع حصار فكري ساعة ------- أو نزع إيماني و نور يقيني
فالنور في قلبي و قلبي في يدي ------- ربي.. و ربي حافظي و معيني
سأعيش معتصماً بحبل عقيدتي ------- و أموت مبتسماً ليحيا ديني

وعليكم أن تطمئنوا أن دعوتكم تسير سيرها الطبيعي في الطريق الذي سار عليه رسول الله وصحابته من بعده في حفظ من الله ورعاية منه . قال تعالي " وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدونني لا يشركون بي شيئا ومن كفر بعد ذلك فأولئك هم الفاسقون "
وفي نهاية الرسالة أقول لك والدي الحبيب
أنني فخور بك كثير وبمدي تمسكك بهذا الطريق الذي احسب أنه طريق الصواب والفلاح إن شاء الله, واحمد الله أن رزقني أبا مثلك متمسك بدعوته وفكرته وعقيدته وصابرا ومحتسبا علي ما يحدث له علي هذا الطريق وأقول لك أيضا أن الابتلاء هو ضريبة الدعوة إلي الله, وكل شي لابد له من ضريبة, وأنني افخر أن والدي من بين الذين يدفعون هذه الضريبة في سبيل الله وفي سيبل رفعة شأن هذا الوطن الحبيب , الذي يزيد تمسكنا به أكثر . وأنا علي يقين من الله انه كلما زاد هذا الابتلاء عليك وزادت مدته كلما زادك الله تعالي درجه ومنزله اعلي في الجنة .
قال تعالي " إن بعد العسر يسر " " وما النصر إلا من عند الله " " وأفوض آمري إلي الله إن الله بصير بالعباد "
سلامي لك ولجميع إخوانك الصامدين
ابنك الفخور والمعتز بك دائما
إسماعيل

4 التعليقات :

  1. Anonymous said...
    أخى الحبيب
    ألف ألف ألف مبروك وربنا يبارك فيك وينفع بك اللأسلام والمسلمين
    وان شاءالله ربنا يرد إلينا أبى سالما غانما مأجورا قريبا بأذن الله هو
    وأخوانه ويتقبل منهم جميعا بأذن الله
    ويجمعان جميعا على خير حال وقد أعز الله الأسلام و مكنّ للمسلمين اللهم آمين
    هبة الله
    محمد شمس الدين said...
    اللهم آمين

    :) وآدي كمان حاجة ساقعة عند إسماعيل

    ألف ألف مبروك يا اسماعيل والعقبى لبقية النتائج المنتظرة إن شاء الله

    ربنا يقر أعين جميع الأحرار بأبنائهم ويردهم سالمين غانمين
    saad alshater said...
    مستنيين التورته يا سومعه
    المره الجايه في الزياره
    متضحكش علينا
    Anonymous said...
    احنا مستنيين التورتات مش تورته واحده
    والف مبروووووووك علي الليسانس
    شوفتني وانا بغرق الزياره في التورت
    بس انا عارف انك هتزود شويه وتغرقنا بحاجات ساقعه ومياه ساقعه وايس كريم ساقع .
    بس يا ريت متبقاش زمبه ساقعه
    احمد عصااام

أضف تعليقك