مدونات ضد المحاكمات : الحرية لمدحت الحداد | الحرية لعصام حشيش | الحرية للدكتور بشر | الحرية لضياء فرحات | الحرية لخيرت الشاطر | الحرية لحسن مالك


قوات أمن الدولة تقتحم منزل
الأستاذ الدكتور محمود غزلان
الأستاذ بجامعة الزقازيق
عضو مكتب الإرشاد
وتقوم بالتفتيش لمدة ساعة ونصف
ثم تقتاده بعد مصادرة أجهزة الكمبيوتر بالمنزل
..
شهدت عملية الإعتقال إقتحام منزل الدكتور عصام حشيش المعتقل في القضية العسكرية تحت دعوي وجود هارب بالمنزل والدكتور حشيش وغزلان يسكنان بمنزل واحد
..
والدكتور غزلان شغل موقع أمين عام جماعة الإخوان المسلمين حتي نهاية عام 2001 حيث تم تلفيق قضية عسكرية له ولـ 22 من أساتذة الجامعات من قيادات الإصلاح في مصر وذلك في 5 نوفمبر 2001 وقد حكم عليه في 30 يوليو 2002 بخمس سنوات هو و أربعة آخرين بينما حكم علي 11 إصلاحياً بثلاث سنوات وبرأت المحكمة ستة إصلاحيين .. وكانت تلك هي آخر قضية عسكرية شهدتها الجماعة قبل الإحالة الأخيرة للمهندس خيرت ورفاقه
..
والدكتور غزلان 57 عام و متزوج من الحاجة فاطمة الشاطر شقيقة المهندس خيرت الشاطر
..
طالع أخر ماكتب الدكتور محمود غزلان
رسالة إلي جريدة المصري اليوم .. وقد رفضت الجريدة نشرها

3 التعليقات :

  1. Anonymous said...
    حسبنا الله ونعم الوكيل
    ده الراجل لسه خارج

    أنا مش عارف لإمتى كده
    حرااااااام
    فوقوا يا ناس
    يا علماء
    يا مفكرين

    مجدش بيتكلم
    لازم نقول يارب
    يااااااااااااااارب
    Anonymous said...
    جزاكم الله خيرا يا إخواني
    وثيتكم الله
    والله ترقرت الدموع في عيني وبكيت من أجلكم
    وبالذات عندما رأيت ما حدث للدكتور غزلان
    وقعدت ما يقرب من النصف ساعة أدعو على الظالم اللامبارك هذا أن يأخذه الله
    اللهم آمين
    وأقول:
    رب لا تذر على الأرض من الظالمين ديارا إنك إن تذرهم يضلوا عبادك ولا يلدوا إلا فاجرا كفارا

    جزاكم الله خيرا
    أيقظتم فينا من المشاعر والأحاسيس ما نسأل الله أن يكون سببا في تحركنا لنصرة دينه وقضيته
    وننفض عنا النوم والكسل
    جزاكم اله خيرا
    وكل ما ارجوه من الله أن يجمعنا نحن وإياكم في مستقر رحمته
    في عليين
    agzakhangy said...
    اللهم فك أسر أستاذنا محمود غزلان ..
    إلى متى يا ظالمين ؟؟
    ألا تخشون ربا منتقما جبارا قويا شديد العقاب ؟؟
    اللهم عليك بمبارك وزبانيته

أضف تعليقك